المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بحث حول النظريات النقدية جاهز



NASRO89
21-12-2008, 22:37
بسم الله الرحمن الرحيم
من يريد بحث حول النظريات النقدية فليترك طلبه و سوف يصله في الايميل الخاص به انشاء الله
شكرا

قطة قسنطينية
23-12-2008, 10:55
السلام عليكم
ان امكن .....ارجوك

izak
13-01-2009, 15:34
أخي الكريم أنا بحاجة ماسة لهذا البحث من فضلك إن استطعت بعثه على البريد المرفق
البحث سوغ أقدمه يوم الأحد المقبل و شكرا جزيلا إن شاء الله تضاف إلى ميزانك
lemecdu1988@hotmail.com
c'est mon msn plz

nadir-g
13-01-2009, 21:20
nadir-g@maktoob.com

aladin
13-01-2009, 22:23
nadir-g@maktoob.com

اريد البحث من فضلك شكرا على المساعدة aladin880@yahoo.fr

aladin
13-01-2009, 22:25
nadir-g@maktoob.com

اريد البحث من فضلك شكرا على المساعدة aladin880@yahoo.fr

sasima
16-01-2009, 15:42
اريد بحث حول النظريات النقدية عاجل و شكرا على المساعدة الله يجازيك ouanesisma@yahoo.fr

SIDALI19
20-01-2009, 19:41
من فضلك ابعثلي هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم الخميس 22 جانفي 2009 وجزاك الله خيرا
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

mourad.f1
20-01-2009, 21:06
شكرا اخي .ممكن بحث حول النظام النقدي في الجزائر ارجو المساعدة
و جزاكم الله خيرا

amelalg
21-01-2009, 18:42
السلام عليكم أنا أبحث عن بحث النظرية النقدية في النظام التقليدي و شكرا

sabrina16
23-01-2009, 16:19
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى) من فضلك باسرع وقت ممكن:o

درة العرب
23-01-2009, 18:20
اريد بحث حول قضية الطبع والصنعة من فضلكم (تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

الرئيس
23-01-2009, 21:01
انااريده ولكن اليوم قبل الغد إن شاء الله

sasima
24-01-2009, 10:06
خطة البحث
مقدمة
الفصل الأول : مضمون معادلة كامبردج
مبحث الأول : معادلة كامبردج
مبحث الثاني: شرح مضمون معادلة كامبردج
مبحث الثالث: تحليل معادلة كامبردج
المطلب الأول :اثر حدوث تغيير في التفضيل النقدي
المطلب الثاني:اثر حدوث تغيير في كمية النقود
الفصل الثاني: تقييم نظرية الارصدة النقدية
مبحث الأول : مقارنة بين معادلة التبادل و معادلة كامبردج
المطلب الأول :المقترنة من حيث الوظيفة
المطلب الثاني:المقارنة من حيث المبدا
المطلب الثالث :المقارنة من حيث العلاقة بين كمية النقود و الاسعار
المبحث الثاني :الانتقادات الموجهة لمعادلة كامبردج
المطلب الأول : بالنسبة لحجم الارصدة التي يحتفظ بتا الفرد
المطلب الثاني : درجة مرونة الانتاج
المطلب الثالث : انتقادات هارت
الخاتمة














المقدمة

ظهرت نظرية الكمية للنقود نتيجة لمحاولات عديدة لتحديد علاقة كمية النقود المتداولة و مستوى الاسعار.
وقد واجهت هذه النظرية تطورات جديد في بعض نواحيها من طرف انصارها و من بينهم الاقتصادي الامريكي "فيشر" من خلال صياغته لمعادلة التبادل ، وتعبر هذه المعادلة عن العلاقة بين النقود و الطلب عليها في محاولة تحديد مختلف العوامل التي تساهم في التاثير على مستوى الاسعار تلاه "الفراد مارشال" "بيجو " من خلال محاولتهما المشهورة عن الدخل و الارصدة النقدية و التي يطلق عليها معادلة كمبردج .
انطلقت هذه المعادلة من كون النقود تؤدي وظيفة مخزن للقيمة باضافة وسيط لتبادل حيث حاولو في جامعة كمبرج الاجابة عن الاسئلة :
ما هي المحددات الرئيسية لطلب على النقود في مدرسة كمبردج أو بصيغة اخرى ، ما هي العوامل التي تحدد طلب الأفراد على النقود للاحتفاظ بتا على شكل ارصدة نقدية ؟
و قد تمكنت من الوصول إلى الفرضية التالية :
- ربما تمثل هذه العوامل في التقلبات التي تطرا على مستوى الاسعار كذلك ربما تمثل في توقعات الأفراد .




















الفصل الأول: مضمون معادلة كمبردج
تطورت نظرية الكمية على يد الفراد مارشال و اعضاء مدرسة كمبردج و اصبحت هذه النظرية تعرض بصورة جديدة تعرف كمعادلة الارصدة النقدية ، ويطلق على الصياغة الجديدة للنظرية الكمية بصيغة كمبردج نسبة إلى جامعة كمبردج .
المبحث الأول : معادلة كمبردج
يساهم في صياغة و تطوير هذه المعادلة الاقتصاديون ( مارشال ،بيجو ...) الذين
يمثلون انصار التحليل النقدي الجديد و يمكن تلخيص هذه المعادلة على الشكل التالي :


M=KY

1)...........................


M: تمثل كمية النقود و هي تشمل النقود بكافة انواعها
K: النسبة من الدخل التي يرغب الأفراد بالاحتفاظ بتا على شكل ارصدة نقدية
Y:الدخل النقدي
و من هذه المعادلة يمكن الحصول على :
2)........................... M\Y K=

أي انه هناك تناسب عكسي بين KوY
و هذا يعني بان النسبة بين الارصدة النقدية التي تحتفظ بها الأفراد و الدخل النقدي ليست في الواقع سوى مقلوب سرعة تداول النقود بالنسبة للدخل و التي تمثل:

(v) سرعة تداول النقود =الدخل القومي النقدي (y) \ كمية النقود المطلوبة لغرض المعاملات (M)


حيث و منه فان :
V= Y\M………………………(3)

M=Y\V……………………….(4)
بالمطابقة بين 1 و 4 نحصل على
M=YK…………………….(1)
M=Y\K……………………(4)
ومنه نجد :K=1\V
و من المعادلة (4) Y=V.M
و بما أن
Y=P.y…………………………(5)



P: تمثل المستوى العام للأسعار
y : تمثل الدخل الحقيقي
وبالتعويض عن قيمة Y في المعادلة (5) ينتج لنا : M.V=P.y
و بتقسيم طرفي المعادلة على y ينتج :
P=M.V \y

M.V =Py






المبحث الثاني:شرح مضمون معادلة كمبردج
تقرر هده المعادلة أن الأفراد و المؤسسات يحتفظون بنسبة من دخولهم على شكل ارصدة نقدية (هذه النسبة تساوي مقلوب سرعة تداول النقود بالنسبة للدخل) و هذه النسبة من الدخل تمثل الطلب على النقود ( كمية النقود) فادا ما اراد الأفراد زيادة ما يحتفظون به من دخلهم على شكل ارصدة نقدية,فان هذا يعني زيادة الطلب على النقود أي سينخفض انفاق الأفراد,و بالتالي ينخفض الطلب على السلع مما يؤدي إلى انخفاض الاسعار و بالعكس عندما يرغب الأفراد بانقاصما يحتفظون به من ارصدة نقدية,فهذا سيؤدي إلى زيادة الانفاق و بالتالي زيادة الطلب على السلع و من تم ارتفاع الاسعار .
و بذلك فان هذه المعادلة تعطي اهمية كبيرة للتغيرات في الارصدة النقدية من حيث كونها المحدد الرئيسي للتغيرات في الاسعار ,
لكن رغم ذلك فان نتائج هذه المعادلة تبقى في الاطار العام للنظرية الكمية للنقود من حيث التاكيد على العلاقة بين النقود و مستوى الاسعار ,

المبحث الثالث:تحليل معادلة كمبردج
وفقا لهذه المعادلة يتحدد الطلب على لنقود أي على الارصدة النقدية تبعا للدخل نظرا لان هناك نسبة معينة من الدخل يرغب الأفراد في الاحتفاظ بتا في صورة ارصدة نقدية و باستخدام المعادلة التالية :
P=M.V\y -P=1\M.K \y - P=M\Ky
مستوى الاسعار (P) = كمية النقود / الدخل النقدي X نسبة التفضيل النقدي (K)

الان نرى اثر التغيير في التفضيل (K) تم قيمة النقود على مستوى الاسعار (P) في حدود معادلة كمبردج.
المطلب الأول:اثر حدود تغيير في التفضيل النقدي :
أن حدوث تغيير في نسبة التفصيل النقدي (K) يترتب عليه تغيير في مستوى الاسعار و الدخل النقدي بمعنى اذا كانت كمية النقود في المجتمع ثابتة و زادت نسبة تفضيل الأفراد من دخولهم فسوف يتجه الأفراد إلى تقليل طلبهم على السلع و الخدمات (رغبتهم في زيادة كمية النقود لديهم) هذا ما يؤدي إلى انخفاض الاسعار و بالتالي تنقل المبيعات و يتكدس المخزون لدى التجار و الذين بدورهم يتجهون إلى تقليل طلبهم على السلع من المنتجين فينخفض الانتاج و بالتالي ينخفض الدخل القومي الحقيقي و النقدي .
المطلب الثاني:اثر حدوث تغيير في كمية النقود.
اذا زادت كمية النقود (M) يلجا الأفراد إلى التقليل من ارصدتهم النقدية و زيادة انفاقهم مما ينتج عنه ارتفاع في مستوى الاسعار و ايضا ارتفاع الدخل النقدي كما يمكن أن يحصل العكس في حالة انخفاض كمية النقود و منه العلاقة بين كمية النقود و الاسعار علاقة طردية.






الفصل الثاني: تقييم نظرية الارصدة النقدية.
أن كل مارشال , بيجو , روزبرستن ,و كينز في المراحل الاولى من كتاباته من بين الاقتصاديين الاوائل الذين دافعوا عن هذا الشكل من النظرية النقدية و اكدوا على الطلب على النقد على انه العامل الاستراتيجي المهم في تحديد قيمة النقود, و اهمية هذه النظرية تاتي من اعتبارها حلقة وصل بين النظرية الكمية الكلاسيكية و النظرية النقدية الحديثة.
و رغم عدم وجود فارق جوهري بينها و بين نظرية المعاملات في الوسيلة التي يستعملانها, وهي معادلة التبادل الشهيرة – ولا في النتائج التي تتوصلان اليها من حيث العلاقة بين كمية النقود ومستوى الاسعار, إلا أن اصحايها يدعون تفوقها على نظرية التبادل , لذلك وجب علينا دراسة مقارنة بين كمبردج ومعادلة فيشر لكي يتسنى لنا معرفة الفارق بينهما وفي الاخير تتطرق إلى تقييم ونقد معادلة كمبردج من طرف بعض الاقتصاديين.
المبحث الأول: مقارنة مضمون معادلة كمبردج مع معادلة فيشر رغم تماثل مدخل فيشر ومدخل كمبردج إلا أن هناك بعض الاختلافات نذكر منها :
المطلب الأول: المقارنة من حيث الوظيفة.
بالنسبة لمعادلة التبادل فانها اعتبرت أن النقود تقوم بوظيفة وسيط في المبادلة ووسيلة دفع, أما بالنسبة إلى كمبردج فانها اضافت وظيفة اخرى للنقود وهي وضيفة الادخار ,هذا مع العلم أن كلا المعادلتين تستبعدان قيام النقود بوضيفة مقياس للقيم.
المطلب الثاني: المقارنة من حيث المبدا.
اهتمت النظرية الكمية للنقود بعرض النقود و انطلقت اساسا من راس المال الاجمالي في المجتمع بينما نجد أن معادلة كمبردج قد اهتمت برؤوس الأموال الأموال الفردية واولت عناية خاصة لدوافع الأفراد للاحتفاظ بارصدة نقدية معينة , و دراسة سلوكهما في هذا المجال.
المطلب الثالث: المقارنة من حيث اللعلاقة بين كمية النقود والاسعار.
أن معالجة نتائج الارتفاع أو الاخفاض في مستوى الاسعار قد تستلزم قيام السلطات النقدية بتخفيض أو زيادة كمية النقود في الاقتصاد و بذلك فان تغيرات كمية النقود تصبح نتيجة لتغير مستوى الاسعار و ليس سببا و هذا يعتبر عكس ما ذهبت اليه نظرية كمية النقود و معادلة التبادل حيث اعتبرت أن التغيير في مستوى الاسعار يعبر نتيجة للتغيرات النقدية

انتقادات الموجهة لمعادلة كمبدرج :
غير أن ما قدمته النظرية الارصدة النقدية من شروحات مفيدة للنظرية النقدية لم يعفها من بعض الانتقادات التي وجهت اليها و التي كان بعضها نتيجة سوء فهم لها أو لكتابات اصحابها.
المطلب الأول : بالنسبة لحجم الارصدة النقدية التي تحتفظ بتا الأفراد
اهتمت هذه المعادلة بدراسة و تحليل تأثير التغيير في الارصدة النقدية التي يحتفظ بتا الأفراد على مستوى الاسعار و سرعة التبادل دون التطرق إلى اسباب التي تدعو الأفراد إلى اجراء مثل هذا التغيير في ارصدتهم النقدية ، فان حجم ما يحتفظون به الأفراد من دخولهم على شكل ارصدة نقدية لاجراء معاملتهم بتوقف على الظروف الاقتصادية و توقعات الأفراد ، ففي فترات التضخم يقوم الأفراد بالتقليل من حجم الارصدة بسبب الانخفاض المستمر للقوة الشرائية للنقود ، أما في حالة الانكماش و السداد تنخفض الاسعار فيلجا الأفراد إلى زيادة ارصدتهم النقدية لتوقعهم استمرار انخفاض الاسعار هي التي ادت إلى تعديل حجم ما يحتفظ به الأفراد من ارصدة نقدية و بالتالي فان التعديل في حجم الارصدة النقدية سوف يزيد في حدة ارتفاع أو انخفاض مستوى الاسعار.
المطلب الثاني : درجة مرونة الانتاج ( امكانية تغيير الناتج الحقيقي )
انحصرت نتائج المعادلة بالعلاقة بين التغيرات في الارصدة النقدية و مستوى الاسعار و سرعة التداول دون أن تطرق بشكل مباشر لتاثير هذه التغيرات على حجم الانتاج اطلاقا من افتراضها بثبات حجم الانتاج ، أن تخفيض الأفراد كما يحتفظون به من ارصدة نقدية سيؤدي إلى زيادة طلبهم على السلع و في حالة عدم تمتع الانتاج بالمرونة ( لوقوع الاقتصاد عند مستوى التوظيف الكامل ) فان زيادة الطلب سينتج عنها ارتفاع الاسعار لكن بوجود طاقات معطلة في الاقتصاد ، فان زيادة الطلب يمكن أن يؤدي إلى استخدام هذه الطاقات و زيادة الانتاج و بذلك لن تكون نتائج المعادلة اكيدة الوقوع ، أما في حال قيام الأفراد بزيادة الارصدة النقدية التي يحتفظون بها فان هذا نتج عنه انخفاض في الطلب على السلع مرافقة انخفاض اسعارها و من الطبيعي هنا أن يقوم اصحاب المشاريع بتخفيض حجم انتاجهم في حالة استمرار انخفاض اسعار السلع و بذلك تكون التغيرات النقدية قد اثرت على حجم الانتاج و أن كان ذلك التاثير محدودا.
المطلب الثالث : انتقاد HART
و جه هارت انتقاد لمعادلة كمبردج هو أن الطلب على النقو د يتعلق ليس فقط لمستوى الدخل و انما ايضا بالثروة فالجمهور يرغب الاحتفاظ بجزء من دخله و كذلك بجزء من ثروته بصورة نقد و هذا ما بينه مارشال في أول الامر إلى انه اهمل العامل الثاني و هو اثر الثروة في الطلب على النقد و اكد على الدخل فقط و هكذا لم تفصل الارصدة النقدية العوامل المحددة للطلب على النقود و يرى أن الطريقة الافضل للتعبير عن مفهوم الارصدة النقدية و هي كما يلي :
M=( r,R ,Y,D,U)
حيث :
M: تمثل كمية النقود
D: الطلب على النقد
Y: الدخل النقدي
R: الثروة
r : سعر الفائدة
U: جميع العومل الاخرى التي قد تكون لها تأثير في الطلب على النقود مثل :
التوقعات و توزيع الدخل و الثروة وما إلى ذلك ، هذه العبارة أن الطلب على النقود و الذي هو مساوي لمجموع عرض النقود يعتمد على هذه العوامل مجمعة و هو ما لم توضحه الارصدة النقدية .
واخيرا أن هذه النظرية تعقد عمل السياسة النقدية و ذلك بسبب التاكيد على مستوى الاسعار يتحدد بعاملي العرض و الطلب النقديين ، مما يجعل من الصعب على السلطة النقدية المركزية تحديد سياسة نقدية واضحة .
فلا يمكن التعرف على ناتج التغيير في عرض النقد بالضبط ما لم نعرف طبيعة الطلب على النقد ، تم أن التغيير في أي من هذين العاملين قد يؤثر في الاخر ، فيغيره كذلك ، مما يجعل العلاقة بين المتغيرات معادلة كمبردج معقد جدا بالنسبة للسياسة النقدية و ذلك اذل ما قيس الامر بنظرية المعاملات التي يجعل المتغير الوحيد مؤثر في مستوى الاسعار هو كمية النقد فقط .


الخاتمة : يمكن القول أن نظرية الكمية في صورتها الجديدة إلا و هي كمبردج تقرر وجود علاقة بين كمية النقود و الدخل النقدي ، حيث تؤثر التغييرات النقدية على حجم الانتاج و على المستوى العام للأسعار ، وبذلك تختلف صياغة كمبردج عن صياغة فيشر في أن الاولى تركز على اهمية النقود كمستودع للقيمة ، بدلا من تركيزها على النقود كوسيلة مبادلة ، اذ تؤدي النقود كمستودع للقيمة إلى تعطيل مؤقت في القوة الشرائية العامة عند الأفراد خلال الفترة الواقعة بين بيع السلع و الخدمات و شرائها .
و بهذا يتركز تحليل دراسة كمبردج على العوامل التي تحدد طلب الأفراد على النقود للاحتفاظ بتا بشكل ارصدة نقدية عاطلة ، ويذكر اقتصاديو مدرسة كمبردج من امثال الفرد مارشال و بيجو الذي يعزي اليهما تطوير هذه النظرية يذكرون بعض هذه العوامل من مثل سعر الفائدة ، مقدار ثروة الفرد ،وسائل تسهيلات الشراء ، التوقعات في المستقبل حول اسعار الفائدة و اسعار السلع ، أن من شان هذه العوامل التاثير على قرارات الأفراد في الاحتفاظ بالنقود على شكل عاطل ، إلى انهم يعتقدون أن التغيرات في هذه العوامل تكاد تكون ثابتة في الامد القصير أو انها تكون بنفس نسبة التغير في دخول الأفراد ، ومن هنا نستنتج أن المعادلتان تبحثان نفس الظاهرة و هي العلاقة بين كمية النقود و بين مستوى الاسعار لكن مع اختلاف طريقة البحث و النتائج المحصل عليها.
و في الاخير رغم أن صيغة صيغة كمبردج تعتبر اكثر تطورا و قبولا من صيغة فيشر للمعاملات إلى انها لا تعتبر متكاملة طالما لا تاخذ باثر المتغيرات الاقتصادية المءثرة على الطلب للارصدة النقدية بل تفرض ثباتها في الامد القصير و هذا ما تمكن كينز في تحليله من تلاقي هذا النقص الذي لم يكن مخالفا في طرحه للطلب على النود في تحليل مدرسة كمبردج إلى انه في نظريته العامة قام كينز بتطوير صياغة كمبردج لشمل متغيرات لم تلعب من قبل دورا يذكر في الطلب على النقود .

izak
25-01-2009, 14:30
merci bien asma lah yostrok merci mille fois

amine23
26-01-2009, 17:01
إني بحاجة لهذا البحث من فضلكم (تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

رشيد تيتش
27-01-2009, 10:13
لا يوجد هذا البحث اسمحلي

billel_19_eco
27-01-2009, 21:50
اريد بحث حول طلب النقود عند كينز وفريدمان
اقدمه الخميس
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

yay
31-01-2009, 09:50
السلام عليكم اريد بحث حول التحليل النقدي التقليدي اليوم ان امكن و جزاكم الله خيرا

yay
31-01-2009, 12:08
عنواني(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

yay
31-01-2009, 12:11
:(:)
السلام عليكم اريد بحث حول التحليل النقدي التقليدي اليوم ان امكن و جزاكم الله خيرا

by

احلام بن عامر
01-02-2009, 12:19
دعوكم من الاميلات
كتاب مفاهيم نقدية
http://d.scribd.com/docs/1nv8ag0ltrxw9cpephmk.pdf

wisam.kaser
01-02-2009, 17:53
انا عايز البحث
انا وسام طالب ماجستير من سوريا
وهدا ايميلي الله يبارك فيك
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

wisam.kaser
01-02-2009, 17:56
ليش مخالف ما بعرف
البحث اللي عايزوه هو مؤشرات قياس الفقر في الدةل النامية

انا هشام
16-02-2009, 21:19
السلام عليكم اريد بحث النظرية النقدية في علم الاجتماع العام انا ادرس في itfc

GHGH123
08-04-2009, 12:14
ارجوا لمن له معلومات عن هدا البحت ان يفيدنى به فى اسرع وقت وعلى الله اجركم وشكرا لكلالطلب الاعزاء:p

sandibelch
08-04-2009, 14:45
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا اريد البحث من فضلك وهذا هو عنواني (تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى) أو محاورتي على السكايب sami.yousef73

baboulmd
08-04-2009, 18:26
السلام عليكم
انا بحاجة إلى بحث حول السياسة النقدية في الجزائر وأهميتها في الاقتصادي الكلي(الوطني) وجزاكم الله خيرا
الله لا يضيع أجر المحسنين والسلام ختام شكرا سلفا

ياسين.
11-05-2009, 12:43
اريد البحث ...............جزاكم الله خير
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

ياسين.
11-05-2009, 12:50
السلام عليكم ...................اريد بحث النظريات النقدية
.................شكراااا جزيلا.............. وهذا الايميل b.yacine2007 gmal.com

lakhdarayachi
11-05-2009, 19:59
شكرا لك اخي ولاكن :
ممكن ترسله لي في الامايل او السكايب كلاهما موجودان عندك في المنتدى ان امكن ؟

وشكرا لك مقدما

sadoun
24-05-2009, 21:19
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

finan
14-08-2009, 18:15
ايريد بحث حول النظريات النقدية.وشكرا.الايميل:fi-(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

finan
14-08-2009, 18:16
ايريد بحث حول النظريات النقدية.وشكرا fi-nan at live.fr

miroupoisson
18-08-2009, 14:43
مشكور اخي وانا ايضا سازودكم بمذكرة جديدة
بعنوان ادارة المخاطر البنكية +دراسة حالة

LORDBLACK
19-08-2009, 13:54
شكرا جزيلا
بعد إذن حضرتك
من فضلك

ايمان نور
03-09-2009, 00:40
http://sor.w2hm.com/files/image/t/11.gif

من فضلك اريدهذا البحث(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

breen01
09-10-2009, 23:59
اريد بحث حول النظريات النقدية عاجل و شكرا على المساعدة الله يجازيك (تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

sadoun
16-10-2009, 08:00
[(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

aminos83
20-10-2009, 13:10
من فضلك أريد دروس خاصة بالنظرية النقدية و شكرا
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

aminos83
20-10-2009, 13:12
من فضلك أريد دروس حول النظرية النقدية
bilalahraou@gmail

caller
20-10-2009, 20:10
ممكن بحث حول النظرية النقدية

(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

caller
20-10-2009, 20:11
cap.eric.10
hotmail
fr

ميساء21
13-11-2009, 13:33
بسم الله الرحمن الرحيم
من يريد بحث حول النظريات النقدية فليترك طلبه و سوف يصله في الايميل الخاص به انشاء الله
شكرا

شكرا جزيلا على هذا الموضوع الرائع و بارك اللخ فيك:o

ميساء21
13-11-2009, 13:51
شكرا جزيلا على هذا الموضوع الرائع و بارك اللخ فيك:o

اود الحصول على هذا الموضوع من فضلك في اقرب وقت لو سمحت لاني في امس الحاجة اليه .بارك الله فيك

lalakarimanouri
16-11-2009, 20:31
انا بحاجة ماسة له ة الايميل lalakarimanouri@yahoo.fr

جمانة
19-11-2009, 21:57
أنا أحتاجه.......للاربعاء القادم........أرجووووك
kdy34@hotmail.com

srama
20-11-2009, 10:53
النظريات النقدية




لمقدمة


ترتبط النظرية النقدية بالنظرية الاقتصادية العامة ارتباطا قويا ،فالنشاط الاقتصادي يتأثر بالكثير من العوامل المتغيرة التي تتشابك مع بعضها في الواقع العملي و من بينها النقود وتشغل النظرية النقدية حيزا هاما في الفكر الاقتصادي الحديث من خلال الأبحاث و الدراسات التي تناولت هذا الموضوع بغية شرح وفهم الآليات وعمل وتفاعل العناصر المكونة لهذه النظرية كإطار لتفسير مجموعة كبيرة من الظواهر و المتغيرات التي تصحب التغير في كمية النقود المتداولة في المجتمع كالتضخم و الكساد .......


وتهدف النظرية النقدية إلى التعرف على العوامل المحددة لقيمة النقد في أي لحظة من الزمن وعلى اختلاف المفاهيم و التفاسير لها يجمع الكثير أو معظم الاقتصاديين على أن جوهر ومحل النظرية هو تفسير التغير في كمية النقود وانعكاس ذلك على المستوى العام للأسعار خاصة والمتغيرات الاقتصادية الأخرى عامة وكانت النظرية النقدية محل دراسة العديد من المدارس الاقتصادية فما هو تحليل الكلاسيك للنقود و ما هو دور النقود عند الكلاسيك ?



المبحث الأول: الإطار العام للتحليل الكلاسيكي للنقود

إن فكرة النظرية قديمة فقد تعرض لبعض عناصرها فلاسفة اليونان و الرومان كما يمكن تتبع صورها في آراء بعض مفكري و علماء الإسلام ( المقريزي ) إلا أنها تطورت أكثر بعد ثورة الأسعار في القرن السادس عشر 16م خاصة بعد ذلك التدفق الكبير للمعادن النفيسة من أمريكا إلى أوروبا مما دفع الكثير من الاقتصاديين إلى البحث في العلاقة بين زيادة كمية النقود و ارتفاع الأسعار نتيجة تدفق الذهب و الفضة .


كان جون بودان أول من أعطى ملاحظة مفادها أن الزيادة في كمية النقود المتداولة هي السبب في ارتفاع الأسعار ومن ثم انخفاض في قيمة النقود.


ويقصد بالنظرية النقدية الكلاسيكية تلك النظرية التي نشأت و تطورت بفضل جهود الاقتصاديين في المدرسة الكلاسيكية والتي تبلورت فيما بعد وأصبحت تعرف باسم نظرية كمية النقود .


لقد اعتبر الكلاسيك أن التوازن الاقتصادي يتحقق دائما بصورة تلقائية عند مستوى التشغيل الكامل و من بينهم ادم سميث و دافيد ريكاردو و جون باتيست ساي كما اعتقدوا اعتقادا تاما بان اثر التغيرات في كمية النقود يتصف بالحياد التام.


ولهذا فان الثروة الحقيقية في نظر الكلاسيك تتمثل في السلع الاستهلاكية والاستثمارية اما النمو الاقتصادي فيقاس بالقدرة على زيادة السلع الحقيقية و اهتموا اهتماما خاصا بمشكلة النمو الاقتصادي في الأجل الطويل والادخار والاستثمار وتوازنهما والسبب في ذلك هو المشكلة التي تطرح حول تغير قيمة النقود مع الزمن .


و قد اعتمد الكلاسيك عموما في مناقشاتهم على الأسعار النسبية بدلا من استخدام الأسعار


وحدتين من السلعة ﭐ=وحدة من السلعة ب بينما الأسعارa المطلقة هي الأسعار المقدرة بوحدات النقود مثال:وحدة من السلعة = 1دج ووحدة من السلعة ب=2 دج


مما سبق نستطيع أن نستنتج أن أي شخص أو أي مشروع حينما يحصل على نقود من جراء معاملاته فانه في رأي المدرسة الكلاسيكية لن يحقق منها أي نفع حقيقي حتى يقوم بإنفاقها كلها ويستبعد الكلاسيك اختزان النقود لأنه تصرف غير رشيد.



إذن فالطلب على النقود في نظر الكلاسيك يكون من اجل المعاملات فقط


لقد أكد الكلاسيك مسالة التوازن التلقائي بين الادخار والاستثمار في نظريتهم عن سعر الفائدة ويرون أن المتغيرات الكبرى في النشاط الاقتصادي لاتتاثر بالنقود .وورد في المناقشات الكلاسيكية احتمال أن تؤدي التغيرات في عرض النقود( تغير كمياتها أو سرعة دورانها) إلى الإخلال الأسعار النسبية أي الإخلال بين معدلات التبادل الحقيقية بين السلع لكن الكلاسيك أن مثل هذه الاختلالات لن تبقى في الأجل الطويل حيث أن المرونة التامة للأسعار في ظروف المنافسة التامة في السوق كفيلة بإعادة الأمور مرة أخرى إلى مجراها .


و لقد كانت آراء مالتوس تمثل الاستثناء الوحيد من الفكر الاقتصادي فقد اعتقد أن مسالة تحقيق التوازن ليست حتمية .

ويعتمد الكلاسيك في معارضتهم إلى زميلهم مالتوس إلى قانون ساي للأسواق الذي مفاده أن العرض يخلق طلبه الخاص والذي يرتكز على ثلاث فرضيات:


-1 المهمة الحيادية للنقود

-2 أن الموارد الاقتصادية مستغلة كلها (حالة التوظيف الكامل )

-3 السوق يتمتع بالمنافسة التامة


المطلب الأول:أسس وافتراضات النظرية النقدية الكلاسيكية


إن النظرية النقدية الكلاسيكية تعبر عن مجموعة من الآراء والمفكرين والأفكار المفسرة والمحللة لعمل النظام الرأسمالي الحر وباختصار فيما يلي :

الحرية الاقتصادية:

إن ترك الفرد الحر في اختيار نشاطه و عمله ل فقط بل سوف يعمل على تحقيق المنفعة العامة.

عدم تدخل الدولة:

أن الدولة تخدم المجتمع فيما لوانها لم تتدخل في حرية الأفراد ذلك أن تدخلها يجب أن يكون في نطاق ضيق سواء في مجال التوزيع أو الإنتاج فالنظام الطبيعي يقتضي الحد من تدخلها إلا في أمور معينة كالدفاع وتنظيم القضاء والقيام بالمشروعات العامة.

الملكية الخاصة:

إن الملكية الفردية هي احد أركان النظام الرأسمالي وان إيمان الفرد بها يجعله يسعى إلى تحقيق أقصى منفعة ممكنة وتحقيق أقصى منفعة للمجتمع وعليه الكلاسيك لا يرون أي تعارض بين مصلحة الفرد و مصلحة الجماعة .


مبدأ المنافسة الحرة:

إن المنافسة غير المقيدة هي وحدها القوة الاجتماعية المنظمة للحياة الاقتصادية وهي الكفيلة بتحقيق التقدم الاقتصادي
قانون السوق: يقوم هدا على أساس مبدأ السوق وان جهاز الثمن هو القوة الحقيقية الموجهة للنشاط الإنتاجي وتحقيق التوازن.

مبدأ الربح: يعتبر التقليديين أن الربح حافز كبير على الإنتاج.

مبدأ حيادية النقود:إن النقود في الحياة الاقتصادية ليست سوى أداة تبادل فهي حيادية و الحقيقة أن السلع تبادل بالسلع و النقود ليست إلا وسيلة لذلك.

مبدأ مرونة جهاز سعر الفائدة: فهي تفترض تحقيق التوازن بين الاستثمار و الادخار.


مبدأ التوظيف الكامل : فالكلاسيك يفترضون حسب قانون ساي للأسواق أن الاقتصاد في حالة العمالة الكاملة.


المطلب الثاني:افتراضات النظرية النقدية الكلاسيكية
ظهرت النظرية النقدية الكلاسيكية في القرن الثامن عشر 18م أين كان يسيطر على النشاط الاقتصادي قانون ساي للأسواق و الذي يرى ضرورة أن كل عرض يخلق طلبه الخاص به فالإنتاج يخلق معه قوته الشرائية وبتعبير نقدي كل إنتاج يخلق معه إنفاقا مساويا له وان زيادة أو انخفاض العرض عن الطلب سرعان ما يزول بحكم فعالية السوق أو جهاز الأسعار ووفقا للتحليل الكلاسيكي قامت النظرية الكمية للنقود في معادلة التبادل على:

1- ثبات حجم المعاملات:

تقوم النظرية الكمية للنقود عند الكلاسيك على فرضية أن حجم المعاملات و مستوى النشاط الاقتصادي يتم تحديده بعوامل موضوعية وان النقود ليس لهل لثر في تحقيق التوازن الاقتصادي باعتبارها وسيط في المبادلة أن حجم المعاملات متغير خارجي ومن ثم يعامل على انه ثابت خاصة وان حجم العوامل التي تؤثر في حجم المعاملات ثابتة .


وهذا الثبات هو وفقا لأحد مقومات ودعائم الفكر الكلاسيكي الذي يعتقد أن النظام الاقتصادي يملك القدرة الذاتية على التحرك بصورة تلقائية نحو مستوى التوظيف الكامل للموارد الإنتاجية.

2-ثبات سرعة دوران النقود:

نقصد سرعة دوران النقود معدل متوسط عدد المرات التي انتقلت فيها وحدة النقد من يد إلى يد أخرى في تسوية المبادلات الاقتصادية في فترة زمنية معينة.


و تقوم هذه النظرية على أساس أن سرعة دوران النقود هي ثابتة على الأقل في المدى القصير لأنها تحدد بعوامل بطيئة التغير ومستقلة عن كمية النقود فافتراض التحليل الكلاسيكي ثبات سرعة دوران النقود على أساس أن تغيرها يرتبط بتغير عوامل أخرى منها درجة كثافة السكان وتطور العادات المصرفية ومستوى تطور وتقدم الجهاز المصرفي والأسواق المالية والنقدية وهذه العامل كلها لا تتغير في الأجل القصير مع: .V T ثبات


يتبقى في المعادلة متغيرين اثنين فقط وهما كمية النقود في الطرف الأيمن من المعادلة والمستولى العام للأسعار في الطرف الأيسر تقتصر نظرية كمية النقود على بيان العلاقة بينهما.


3- ارتباط تغير المستوى العام للأسعار بتغير كمية النقود :


تقوم النظرية الكمية للنقود على افتراض أساسي مفاده أن أي تغير في كمية النقود سيحدث تغير بنفس النسبة والاتجاه في المستوى العام للأسعار أي أن هناك علاقة طردية بين كمية النقود وذلك بافتراض ثبات حجم المعاملات وسرعة دوران النقود أي أن نظرية كمية النقود هي دالة كمية النقود متغير مستقل والمستوى العام للأسعار متغير تابع.


يستند أصحاب هذا الرأي إلى منطق معين يتمثل في أن زيادة كمية النقود يعني في واقع الأمر زيادة في وسائل الدفع الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الأسعار ذلك أن كمية اكبر من النقود سوف تتنازع لشراء نفس الكمية الثابتة من السلع والخدمات و في هذه الحالة سوف يتناسب التغير في أسعار السلع والخدمات مع التغير في كمية النقود .

و يسمى هذا الشكل لنظرية كمية النقود بالشكل الجامد فحدوث التغير في كمية النقود يؤدي إلى تغير بنفس النسبة وفي نفس الاتجاه في المستوى العام للأسعار.


المبحث الثاني: دراسة النظرية النقدية ( معادلة التبادل )

كما سبق وقلنا أن فكرة النظرية قديمة حتى قبل الكلاسيك إلا أن أهم من اخذ بالتحليل السابق و استخدمه في تحليل ظاهرة التضخم التي عرفتها بريطانيا في القرن 19 هو الاقتصادي دافيد ريكاردو الذي كان له دور أساسي في بناء النموذج الكلاسيكي حيث توصل في هذا الشأن إلى أن قيمة النقود تتناسب عكسيا مع قيمتها باعتبار أن أي زيادة في العرض النقدي ستؤدي إلى زيادة في المستوى العام للأسعار بنفس النسبة .

المطلب الأول: معادلة التبادل

تقوم نظرية كمية النقود في تفسيرها العلاقة بين كمية النقود وبين المستوى العام للأسعار وتؤكد هذه النظرية على وجود علاقة تناسبية بين كمية النقود و مستوي الأسعار وذلك بافتراض ثبات حجم المعاملات وسرعة دوران النقود حيث يكون مجموع قيم عمليات التبادل مساويا للمبالغ التي دفعت في تسويتها .

إذن فالنظرية الكمية هي دالة المستوى العام للأسعار متغير تابع وكمية النقود متغير مستقل و بثبات كمية المبادلات وسرعة دوران النقود فانه يمكن صياغة المعادلة رياضيا كما يلي:


M V= P T
إن كمية النقود مضروبة في سرعة دورانها تساوي كمية المبادلات مضروبة في المستوى العام للأسعار و منها يمكن تحديد المستوى العام للأسعار كالتالي:

P = M V / T

حيث المستوى العام للأسعار =(كمية النقود مضروبة في سرعة دورانها)x(مقلوب حجم المعاملات ).

ولقد حاول فيشر ٭( وهو من الكلاسيك الجدد ) الوصول إلى ما هو ابعد من ذلك وذلك بإدخال النقود المصرفية ( الداخلية) في معادلة التبادل أي انه سعى إلى التمييز بين النقود القانونية ( الخارجية ) و النقود المصرفية بغرض إبراز أهمية كل منهما في تحقيق مستوى معين من المبادلات ولهذا جاءت معادلة التبادل كالآتي :

ن : النقود القانونية
س:سرعة دورانها
ن':النقود المصرفية
س': سرعة دورانها

ن س +ن'س'= م x ك

ومن ثم م = ن س +ن'س'/

المطلب الثاني: نقد معادلة التبادل

تعرضت هده النظرية إلى النقد أو إلى انتقادات عديدة يمكن إيجازها فيم يلي :

1-افتراضها دوما ثبات العوامل المحددة لقيمة النقد ( باستثناء مستوى الأسعار ) إلا انه إذا رجعنا إلى التجارب الواقعية نجد عدم صحة ثبات هذه الفروض.


- لم تأخذ النظرية التقليدية النقدية بعين الاعتبار متغيرات أخرى هامة كسعر الفائدة حيث اعتبرته ظاهرة حقيقية.

- تقوم هذه النظرية على العلاقة الالية بين M وP إلا أن كمية النقود ليست العامل الوحيد الذي يؤثر فيP فقد ترتفع هذه الأخيرة لأسباب لا علاقة لها بزيادة النقود كما أن زيادة النقود لا تؤدي بالضرورة إلى ارتفاع الأسعار خاصة إذا كانت هناك طاقات عاطلة.

3- إن العلاقة بين كمية النقود و بين المستوى العام للأسعار ليست مباشرة أو تناسبية فقد أشار باتنكان في خضم الانتقادات الشديدة التي تعرضت لها النظرية إلى أن العملية التي تعقب حدوث زيادة في النقود سوف تصبح أكثر تعقيدا من العلاقة البسيطة التي تصفها النظرية الكمية للنقود

4- تعتمد النظرية الكمية للنقود في تحليلها على التحليل الساكن و ليس على التحليل الديناميكي.

المطلب الثالث:تقييم النظرية النقدية الكلاسيكية

1-تقييم النظرية الكمية للنقود :

تعد نظرية كمية النقود من أولى النظريات التي حاولت تفسير تحديد المستوى العام للأسعار و ما يحدث فيها من تقلبات وهي تتمثل في مجموعة من الفروض المتعلقة بأهمية كمية النقود بالنسبة إلى غيرها من العوامل في التأثير على قيمتها.

الايجابيات :

-إن النظرية الكمية للنقود كانت متفقة تماما مع التحليل والواقع الاقتصادي السائد آنذاك.

- إن لنظرية كمية النقود أهمية ودور كبيرين في تفسير ظاهرة التضخم.

الانتقادات :

عقب ظهور أزمة الكساد العالمي و قبل ذلك ظهرت عدة انتقادات للنظرية النقدية الكلاسيكية و بصفة عامة يمكن تقديم نوعين من الانتقادات:

انتقادات من الكلاسيكيين الجدد ومن مدرسة كمبردج :

لقد قدم الكلاسيك الجدد أمثال " مارشال و روبنسون و بيجو " طلبا جديدا على النقود كمخزن للقيمة أي أداة للوفاء بالمدفوعات الآجلة.

حيث يرغب الأفراد في الاحتفاظ بالنقود في صورة أرصدة نقدية حاضرة أي طريقة الأرصدة النقدية الحاضرة كالتالي:

M = p y k

حيث: V تستبدل بالتفضيل النقدي K

Tتستبدل بالإنتاج أو الدخل Y

انتقادات عامة:

ا عدم واقعية افتراض ثبات الحجم الحقيق للإنتاج :

افتراض ثبات الناتج الوطني يستند إلى افتراض حالة التوظيف الكامل ولكن اثبت عدم صحة هذا الافتراض عند حدوث الأزمة العالمية 1929-1933 وإذا تخلينا على هذا الافتراض يزول اثر التغير في المستوى العام للأسعار.

ب عدم واقعية افتراض ثبات سرعة دوران النقود:

فسرعة الدوران يمكن أن تتغير في المدى الطويل و بالتالي تؤثر على حجم المعاملات وتتغير النتيجة :




إذا زادت M و انخفضت V فان P تبقى ثابتة

إذا انخفضت M و زادتV فانP تبقى ثابتة

و المثال على ذلك فترة الكساد العظيم حيث حاولت الحكومة الأمريكية مكافحة هذا الكساد عن طريق حلق عجز في الميزانية و تمويله بإصدار كميات جديدة من البنكنوت فساعدت البنوك على التوسع في الائتمان المصرفي للعناصر الاقتصادية المختلفة أفراد ومشروعات ولكن الأفراد احتفظوا بالنقود لتوقعهم حدوث انخفاض كبير في الأسعار فازداد تفضيلهم النقدي مما أدى بدوره إلى حدوث انخفاض في سرعة دوران النقود و قد نتج عن هذا الوضع أن الزيادة في كمية النقود لم يترتب عليها ارتفاع في الأسعار بل العكس انخفضت هذه الأخيرة .
و يرجع إخفاق النظرية إلى أنها أعطت وظيفة وحيدة للنقود.


خاتمةلقد أسس التحليل الكلاسيكي للنقود على فرضيات و أسس تبين فيما بعد أنها غير صحيحة كفاية أو غير صالحة لكل الأوقات كحياد النقود والتشغيل الكامل و هذا أثناء الأزمة العالمية 1929 وعجز التحليل الكلاسيكي عن تفسير الأزمة آنذاك.


و لكن لا يمكن إلغاء دور التحليل الكلاسيكي في شق البداية إلى تفسير عدة ظواهر كالتضخم و اعتمد كقاعدة للتحليل الحديث للنظرية النقدية عند فريدمان.

srama
20-11-2009, 10:54
تمهيد: المطلب الثاني : الهدف من الدراسة النقدية:(1) مقدمة
تهدف الدراسة النظرية النقدية إلى التعرف إلى العوامل التي تحدد قيمة النقود في فترة محددة، والعوامل التي تؤثر في الانتاج والتشغيل والمستوى العام للأسعار. والتعرف على أهم النظريات النقدية التي توافقت مع التطور الاقتصادي والنقدي . ومعرفة ما قدمه الفكر الاقتصادي والنقدي عبر المراحل المختلفة. ومحاولة تقدير كل النظريات النقدية التي جاء بها الفكر الاقتصادي وتقييم معطياته.
ويجب أن نشير إلى أن المساهمات الجادة للفكر الاقتصادي والنقدي العربي كانت الأساس لما جاء به الفكر الاقتصادي والنقدي الغربي.
فمقدمة ابن خلدون تضمنت تحليلا لطبيعة النقود وأهميتها في الاقتصاد. فأكدت على ثبات قيمة معدني الذهب والفضة.
اللذين استخدما أداة للتبادل والادخار. وأوضح طبيعة العلاقة بين كمية النقود وتوزيعها، وحالة العمران وازدهار المعاملات، فالنقود قيمة لكل متمول، والذهب والفضة هم الذخيرة لأهل العالم غالبا.
و إن اقتنى الفرد سواهما في بعض الأحيان، فإنما هويقصد تحصيلهما بما بقع في غيرهما من حوالة الأسواق التي هما عنها بمعزل، وتطرق ابن خلدون إلى أن العمران يوفر أو ينقص النقود، فالعمران يجلب النقود إلى البلاد الغنية، وكذلك يؤدي الرخاء إلى سرعة تداول النقود وكثرة التعامل، فينتج عن ذلك ارتفاع رقم النقود المتداولة.










المطلب الثالث: تطور النظرية النقدية:(1)
تطورت النظرية النقدية تطورا كبيرا، منذ نهاية القرن الثامن عشر وحتى العصر الحاضر، من حيث الموضوع الذي تبحثه، أو من حيث أدوات التحليل التي تستخدمها. وكان هذا التطور إنعكاسا لتطور في الفكر الاقتصادي عامة وفي الواقع الاقتصادي خاصة.
وفي أوائل القرن التاسع عشر، كانت المسألة الأساسية التي تبحثها النظرية النقدية، هي معرفة العوامل التي تحدد وتفسر تقلبات قيمة النقود، فكانت نظرية كمية النقود. التي ركزت اهتمامها على كمية النقود المتداولة وأنها العامل الأساسي الذي يؤثر في قيمة النقود. وفي نهاية القرن التاسع عشر ظهرت النظرية النفسية للنقود، التي اتخذت من التغيرات التي تطرأ على الدخول الأساسي لتقلبات قيمة النقود، وظهرت كذلك المدرسة السويدية التي ترأسها الاقتصادي فيكسل، وعرضت تحليلا جديدا للكيفية التي تؤثر بها كمية النقود في مستوى الأسعار. وكانت جميع هذه الأفكار الأساس الفكري لكثير من الأبحاث الاقتصادية والنقدية الحديثة.
وفي العشرينات من هذا القرن، ظهرت أفكار الاقتصادي كينز، واتجه الاقتصاديون إلى دراسة تأثير النقود على مستوى الانتاج والتشغيل والمستوى العام للأسعار، وإلى تحديد الكيفية التي تباشر بها النقود ذلك التأثير. وبذلك ارتبطت النظرية النقدية بنظرية التشغيل والدخل القومي، وبنظرية التقلبات الاقتصادية الدورية، فكانت أفكار ودراسات الاقتصادي كينز، والاقتصاديون الذين جاءو بعده محور الدراسات النظرية النقدية المعاصرة.









ادى تعرض المدرسة الكينزية، على الانتقاد والتصدع بسبب ظهور مشكلات الكساد والتضخم واعجازها عن تقديم الحل الناجح إلى ظهور النظريات النقدية المعاصرة ومحاولتها الجمع بين التحليل النقدي التقليدي ونتائج المدرسة الكينزية الأمر الذي أدى إلى اعادة احياء الفكر والتحليل التقليدي من جديد.
المطلب الأول: النظرية الحديثة لفريدمان(1)
بالنسبة لفريدمان فإن تحليله هو امتداد أو تطوير لتحليل فيشر، فقد اعتبر الطلب على النقود جزءا من نظرية الثروة أو نظرية رأس المال، والتي تهتم بتكوين الميزانية أو محفظة الأصول، ولقد ميز فريدمان بين حائزي الأصول النهائيين والذين تمثل النقود بالنسبة لهم شكلا من أشكال الثروة يتم حيازة الثروة فيه، وبين مؤسسات الأعمال الذين تمثل النقود بالنسبة لهم سلعة رأسمالية مثل الآلات والمخزون.
- الطلب على النقود عند حائزي الثروة عند فريدمان يعتمد على أربعة متغيرات .
أ- الثروة الكلية: التي تملكها الوحدات الاقتصادية موزعة حسب الأشكال التالية:
* النقود
* السندات
* الأسهم
* الأصول الطبيعية
* رأس المال البشري او الاستثمار الإنساني
ب- تقسيم الثروة بين الثروة البشرية والثروة غير البشرية:
أي استخدام ثروة بشرية مثل المقدرة الشخصية على اكتساب الدخل كمؤشر للثروة البشرية وهذا الدخل يمكننا من اكتساب مقدار معين من النقود كأصل سائل كامل السيولة.
ج- العوائد المتوقعة على النقود والأصول الأخرى: أي الدخل والعائد الذي تدره النقود مقارنا باثمان وعائدات مكونات الثروة والبدائل الاخرى للاحتفاظ بالثروة.
ومعدل العائد الإسمي إن هو إلا مقدار ما يحصل عليه الفرد من دخل – فائدة- من وراء النقود


مقسوما على القيمة الإسمية للأصل – النقود – ويمكن تقسيم معدل العائد على الأصول الاخرى إلى جزئين: (1)
الأول: أي عائد أو تكلفة تدفع حاليا مثل الفائدة على السند او الربح الموزع على السهم وتكاليف تخزين الأصول الطبيعية.
الثاني: التغيرات في الأسعار الإسمية للسلع وهذا له أهمية خاصة في ظل ظروف التضخم، ومعدل العائد يحسب كما يلي:
العائد الإسمي على الأصل + التغير في سعره الإسمي
السعر الإسمي للأصل
وبالنسبة للنقود فإن معدل العائد = معدل الفئدة على النقود + معدل التغير في الهوة الشرائية للنقود.
- إذا كان المقصود بالنقود وحدات العملة فغن معدل الفائدة يساوي صفرا وكذلك:
معدل العائد على وحدات العملة = صفر + مقدار سالب = (-) في حالة التضخم
= صفر + مقدار موجب = (+) في حالة انخفاض مستوى الأسعار.
(د) متغيرات أخرى محددة للمنفعة المرتبطة بالخدمات التي تؤديها النقود بالنسبة للمنافع التي تؤديها الأصول الأخرى: وهي متبطة بخاصية السيولة التي أشار إليها كينز.
إذن يقرر فريدمان إلى أن النظرة إلى الطلب على النقود، يجب أن تكون نظرة شاملة من خلال مقارنة:(2)
1- عائد النقود الحقيقي والمتمثل في قيمتها، أو نسبة مبادلتها بالسلع الأخرى حيث تتحدد قيمتها بالمستوى العام للأسعار.
2- عوائد الاصول الأخرى التي تشكل الثروة والتي تتمثل في الفائدة على الأصول النقدية
( السندات ) والفائدة على الأصول المالية " الأسهم " وعائد راس المال المادي كالآلات ، وعائد رأس المال الإنساني.
3- العوامل الأخرى التي ترتبط بالجانب الموضوعي للثروة مثل الأذواق والعادات والتفضيل السائد في وقت معين.
4- التغيرات الهيكلية المؤثرة في توزيع الثروة بين الأصول المختلفة المكونة لها والتي تختلف من دولة إلى أخرى، وتتطور عبر الزمن، وفق للظروف الاقتصادية مثل اتجاه الأفراد في بعض الظروف " الأزمات " إلى تفضيل الاهتمام بجانب هام من ثروتهم على شكل نقود.
- دالة الطلب على النقود عند فريدمان(1)
حاول فريدمان مثل من سيقود الاجابة عن السؤال " لماذا يختار الأفراد حيازة النقود " ومن هذا المنطلق صاغ دالة الطلب على الأرصدة النقدية الحقيقية (Md) كما يلي:
p
( Md ) = f ( yp/rb- rm,re-rm , e-rm )
(-) (-) (-) (+)
حيث:
Yp : الدخل الدائم وهومقياس للثروة عند فريدمان، وفنيا هو القيمة الحالية لكل الدخول المتوقعة من وراء الثروة، ولكن بلغة أكثر عموما يمكن وصف yp على أنه متوسط الدخل المتوقع في الأجل الطويل.
rm : العائد المتوقع على النقود ويشمل هذا العائد الخدمات التي تقدمها البنوك على الودائع التي يشملها العرض النقدي ومن بينها تحصيل الشيكات، والدفع الفوري للإيصالات المستحقة. كما يشمل العائد المتوقع على النقود الفائدة على الأرصدة النقدية المودعة في حسابات الادخار والودائع الأخرى التي يشملها العرض النقدي، وكلما زادت الفائدة المدفوعة على تلك الودائع فإن العائد المتوقع على النقود يزيد.
rb : العائد المتوقع على السندات ويتكون من الفائدة الإسمية على السند والمكسب الرأسمالي على السند ( التغير في السعر السوقي للسند عن السعر الإسمي نتيجة تغير سعر الفائدة الإسمي الثابت على السند ).
re : العائد المتوقع على الأسهم، ويتكون من الأرباح الموزعة على الأسهم بالاضافة إلى المكسب الرأسمالي على السهم، ( الفرق بين سعر السهم السوقي وسعر اصدار السهم ).
s : معدل التضخم المتوقع والذي يستخدم كمؤشر للعائد المتوقع من وراء السلع والأصول الحقيقية التي يرتفع سعرها مع التضخم.
* ملاحظة: تشير الاشارات تحت المتغيرات في الدالة على نوعية العلاقة بين الطلب على الأرصدة النقدية ( Md/p ) وكل متغير في الطرف الايمن.
التفرقة بين نظرية كينز وفريدمان للطلب على النقود: (1)
1- أدخل فريدمان كثير من الأصول في دالة الطلب على النقود كبدائل للنقود.
2- لم يعطي كينز اهتماما للسلع والأصول الحقيقية عند تحليله لمحددات الطلب على الأرصدة النقدية الحقيقية، ومن هنى لم يظهر مؤشر للعائد على تلك الاصول في دالة الطلب على النقود عند كينز، بينما فريدمان أدخل العائد المتوقع على السلع مقارنا بالعائد على النقود ( - rm ) كحد في دالة الطلب على النقد التي اقترحها، وتمكن فريدمان من صياغة الغرض الأساسي.<< إن التغيرات في الانفاق الكلي التي يمكن تفسيرها مباشرة بالتغيرات في كمية النقود >>.
3- كينز في دالة تفضيل السيولة أخذ العائد على النقود على أنه ثابت على الدوام ويساوي صفرا.وربما يرجع ذلك على النقود كعملة لا عائد مادي عليها، كذلك الودائع الجارية في الحسابات الجارية في وقت كينز كانت لا تعطي فوائد، ولكن الأمر يختلف عند فريدمان فقد شدد على أمرين:
الأول: العائد المتوقع على النقود ليست ثابتة، فعندما يرتفع سعر الفائدة في سوق الائتمان ( القروض وسوق السندات ) فإن البنوك تحقق مزيدا من الأرباح على قروضها ولجذب المزيد من الودائع، فإنها تدفع سعرفائدة أعلى الودائع حتى تستطيع زيادة حجم قروضها الجديدة المربحة، ونظرا لأن الصناعات المصرفية " البنكية" تنافسية، فغن العائد المتوقع على النقود التي يتم حيازتها كودائع مصرفية، يرتفع بإرتفاع سعر الفائدة على السندات والقروض وفي غياب هذه الظروف فإن المقدار (rb-rm) يبقى ثابتا نسبيا والنتيجة هي أن الطلب على النقود غير حساس للتغيرات في سعر الفائدة.
الثاني: الأمر يتعلق بإستقرار دالة الطلب على النقود بينما يرى كينز أن تقلب سعر الفائدة يصاحبه سرعة دوران النقد في نفس الاتجاه مما يعني أن دالة الطلب على النقود غير مستقرة

Quandyl
22-11-2009, 15:37
ابحث عن تحليل هيكل الكتلة النقدية -انواع النقود السائدة و مدى ارتباطها بالنشاط الاقتصادي-
شكرا

houssam42
23-11-2009, 16:18
من فضلك ابعثلي هذا البحث
d.houssam3@hotmail.com

hamma02
24-11-2009, 19:06
meknin2@hotmail.com

hamma02
26-11-2009, 11:49
أنا أبحث عن بحث النظرية النقدية أرجو المساعدة في القريب العاجل
meknin2@hotmail.com

Gueabd
27-11-2009, 12:31
مشكور يا أخي الكريم

إذا لم تكن مشغولا أرجو أن تقوم بإرساله لي في أقرب وقت ممكن

وعيد مبارك لكل الجزائريين

hamma02
29-11-2009, 16:09
لم يأت أي رد علي الاميل!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

sahar k
29-11-2009, 17:04
لدي بحث مطلوب بعد اربع ايام عن احدى المواضيع التالية
1 النقود
2 البنوك
3 النظرية النقدية
افكر في ان يكون بحثي عن النظرية النقدية لكن لا مانع ان حصلت غلى اي موضوع المهم يكون مفيد ويقنع الدكتور ان تخصصي محاسبة
بس هذي المادة عليا من سنة ثانية
شكرا لكل اللي حيساعدني مقدماً

sahar k
29-11-2009, 17:06
ياريت يكون البحث باللغة العربية لاني في الانجليزي مو اوكي
ولو فيها شروط

mohammed ben ahmed
30-11-2009, 10:11
ارجو من الاخوة الاعزاء ان تمدوني ببحث أو درس حول العرض النقدي وشكرا.

hamma02
30-11-2009, 18:34
أرجوكم أنقدوني لم يبقى الا 3أيام على تقديم البحث
meknin2@hotmail.com

yop074
01-12-2009, 12:43
نظرية تكلفة المعاملات ارجوك

joker04
02-12-2009, 12:30
ارجوكم البحث بسرعة

joker04
02-12-2009, 14:49
من فضلك اخي بحث حول السوق النقدي...عاجل

srama
03-12-2009, 12:47
تمهيد: المطلب الثاني : الهدف من الدراسة النقدية:(1) مقدمة
تهدف الدراسة النظرية النقدية إلى التعرف إلى العوامل التي تحدد قيمة النقود في فترة محددة، والعوامل التي تؤثر في الانتاج والتشغيل والمستوى العام للأسعار. والتعرف على أهم النظريات النقدية التي توافقت مع التطور الاقتصادي والنقدي . ومعرفة ما قدمه الفكر الاقتصادي والنقدي عبر المراحل المختلفة. ومحاولة تقدير كل النظريات النقدية التي جاء بها الفكر الاقتصادي وتقييم معطياته.
ويجب أن نشير إلى أن المساهمات الجادة للفكر الاقتصادي والنقدي العربي كانت الأساس لما جاء به الفكر الاقتصادي والنقدي الغربي.
فمقدمة ابن خلدون تضمنت تحليلا لطبيعة النقود وأهميتها في الاقتصاد. فأكدت على ثبات قيمة معدني الذهب والفضة.
اللذين استخدما أداة للتبادل والادخار. وأوضح طبيعة العلاقة بين كمية النقود وتوزيعها، وحالة العمران وازدهار المعاملات، فالنقود قيمة لكل متمول، والذهب والفضة هم الذخيرة لأهل العالم غالبا.
و إن اقتنى الفرد سواهما في بعض الأحيان، فإنما هويقصد تحصيلهما بما بقع في غيرهما من حوالة الأسواق التي هما عنها بمعزل، وتطرق ابن خلدون إلى أن العمران يوفر أو ينقص النقود، فالعمران يجلب النقود إلى البلاد الغنية، وكذلك يؤدي الرخاء إلى سرعة تداول النقود وكثرة التعامل، فينتج عن ذلك ارتفاع رقم النقود المتداولة.










المطلب الثالث: تطور النظرية النقدية:(1)
تطورت النظرية النقدية تطورا كبيرا، منذ نهاية القرن الثامن عشر وحتى العصر الحاضر، من حيث الموضوع الذي تبحثه، أو من حيث أدوات التحليل التي تستخدمها. وكان هذا التطور إنعكاسا لتطور في الفكر الاقتصادي عامة وفي الواقع الاقتصادي خاصة.
وفي أوائل القرن التاسع عشر، كانت المسألة الأساسية التي تبحثها النظرية النقدية، هي معرفة العوامل التي تحدد وتفسر تقلبات قيمة النقود، فكانت نظرية كمية النقود. التي ركزت اهتمامها على كمية النقود المتداولة وأنها العامل الأساسي الذي يؤثر في قيمة النقود. وفي نهاية القرن التاسع عشر ظهرت النظرية النفسية للنقود، التي اتخذت من التغيرات التي تطرأ على الدخول الأساسي لتقلبات قيمة النقود، وظهرت كذلك المدرسة السويدية التي ترأسها الاقتصادي فيكسل، وعرضت تحليلا جديدا للكيفية التي تؤثر بها كمية النقود في مستوى الأسعار. وكانت جميع هذه الأفكار الأساس الفكري لكثير من الأبحاث الاقتصادية والنقدية الحديثة.
وفي العشرينات من هذا القرن، ظهرت أفكار الاقتصادي كينز، واتجه الاقتصاديون إلى دراسة تأثير النقود على مستوى الانتاج والتشغيل والمستوى العام للأسعار، وإلى تحديد الكيفية التي تباشر بها النقود ذلك التأثير. وبذلك ارتبطت النظرية النقدية بنظرية التشغيل والدخل القومي، وبنظرية التقلبات الاقتصادية الدورية، فكانت أفكار ودراسات الاقتصادي كينز، والاقتصاديون الذين جاءو بعده محور الدراسات النظرية النقدية المعاصرة.









ادى تعرض المدرسة الكينزية، على الانتقاد والتصدع بسبب ظهور مشكلات الكساد والتضخم واعجازها عن تقديم الحل الناجح إلى ظهور النظريات النقدية المعاصرة ومحاولتها الجمع بين التحليل النقدي التقليدي ونتائج المدرسة الكينزية الأمر الذي أدى إلى اعادة احياء الفكر والتحليل التقليدي من جديد.
المطلب الأول: النظرية الحديثة لفريدمان(1)
بالنسبة لفريدمان فإن تحليله هو امتداد أو تطوير لتحليل فيشر، فقد اعتبر الطلب على النقود جزءا من نظرية الثروة أو نظرية رأس المال، والتي تهتم بتكوين الميزانية أو محفظة الأصول، ولقد ميز فريدمان بين حائزي الأصول النهائيين والذين تمثل النقود بالنسبة لهم شكلا من أشكال الثروة يتم حيازة الثروة فيه، وبين مؤسسات الأعمال الذين تمثل النقود بالنسبة لهم سلعة رأسمالية مثل الآلات والمخزون.
- الطلب على النقود عند حائزي الثروة عند فريدمان يعتمد على أربعة متغيرات .
أ- الثروة الكلية: التي تملكها الوحدات الاقتصادية موزعة حسب الأشكال التالية:
* النقود
* السندات
* الأسهم
* الأصول الطبيعية
* رأس المال البشري او الاستثمار الإنساني
ب- تقسيم الثروة بين الثروة البشرية والثروة غير البشرية:
أي استخدام ثروة بشرية مثل المقدرة الشخصية على اكتساب الدخل كمؤشر للثروة البشرية وهذا الدخل يمكننا من اكتساب مقدار معين من النقود كأصل سائل كامل السيولة.
ج- العوائد المتوقعة على النقود والأصول الأخرى: أي الدخل والعائد الذي تدره النقود مقارنا باثمان وعائدات مكونات الثروة والبدائل الاخرى للاحتفاظ بالثروة.
ومعدل العائد الإسمي إن هو إلا مقدار ما يحصل عليه الفرد من دخل – فائدة- من وراء النقود


مقسوما على القيمة الإسمية للأصل – النقود – ويمكن تقسيم معدل العائد على الأصول الاخرى إلى جزئين: (1)
الأول: أي عائد أو تكلفة تدفع حاليا مثل الفائدة على السند او الربح الموزع على السهم وتكاليف تخزين الأصول الطبيعية.
الثاني: التغيرات في الأسعار الإسمية للسلع وهذا له أهمية خاصة في ظل ظروف التضخم، ومعدل العائد يحسب كما يلي:
العائد الإسمي على الأصل + التغير في سعره الإسمي
السعر الإسمي للأصل
وبالنسبة للنقود فإن معدل العائد = معدل الفئدة على النقود + معدل التغير في الهوة الشرائية للنقود.
- إذا كان المقصود بالنقود وحدات العملة فغن معدل الفائدة يساوي صفرا وكذلك:
معدل العائد على وحدات العملة = صفر + مقدار سالب = (-) في حالة التضخم
= صفر + مقدار موجب = (+) في حالة انخفاض مستوى الأسعار.
(د) متغيرات أخرى محددة للمنفعة المرتبطة بالخدمات التي تؤديها النقود بالنسبة للمنافع التي تؤديها الأصول الأخرى: وهي متبطة بخاصية السيولة التي أشار إليها كينز.
إذن يقرر فريدمان إلى أن النظرة إلى الطلب على النقود، يجب أن تكون نظرة شاملة من خلال مقارنة:(2)
1- عائد النقود الحقيقي والمتمثل في قيمتها، أو نسبة مبادلتها بالسلع الأخرى حيث تتحدد قيمتها بالمستوى العام للأسعار.
2- عوائد الاصول الأخرى التي تشكل الثروة والتي تتمثل في الفائدة على الأصول النقدية
( السندات ) والفائدة على الأصول المالية " الأسهم " وعائد راس المال المادي كالآلات ، وعائد رأس المال الإنساني.
3- العوامل الأخرى التي ترتبط بالجانب الموضوعي للثروة مثل الأذواق والعادات والتفضيل السائد في وقت معين.
4- التغيرات الهيكلية المؤثرة في توزيع الثروة بين الأصول المختلفة المكونة لها والتي تختلف من دولة إلى أخرى، وتتطور عبر الزمن، وفق للظروف الاقتصادية مثل اتجاه الأفراد في بعض الظروف " الأزمات " إلى تفضيل الاهتمام بجانب هام من ثروتهم على شكل نقود.
- دالة الطلب على النقود عند فريدمان(1)
حاول فريدمان مثل من سيقود الاجابة عن السؤال " لماذا يختار الأفراد حيازة النقود " ومن هذا المنطلق صاغ دالة الطلب على الأرصدة النقدية الحقيقية (Md) كما يلي:
p
( Md ) = f ( yp/rb- rm,re-rm , e-rm )
(-) (-) (-) (+)
حيث:
Yp : الدخل الدائم وهومقياس للثروة عند فريدمان، وفنيا هو القيمة الحالية لكل الدخول المتوقعة من وراء الثروة، ولكن بلغة أكثر عموما يمكن وصف yp على أنه متوسط الدخل المتوقع في الأجل الطويل.
rm : العائد المتوقع على النقود ويشمل هذا العائد الخدمات التي تقدمها البنوك على الودائع التي يشملها العرض النقدي ومن بينها تحصيل الشيكات، والدفع الفوري للإيصالات المستحقة. كما يشمل العائد المتوقع على النقود الفائدة على الأرصدة النقدية المودعة في حسابات الادخار والودائع الأخرى التي يشملها العرض النقدي، وكلما زادت الفائدة المدفوعة على تلك الودائع فإن العائد المتوقع على النقود يزيد.
rb : العائد المتوقع على السندات ويتكون من الفائدة الإسمية على السند والمكسب الرأسمالي على السند ( التغير في السعر السوقي للسند عن السعر الإسمي نتيجة تغير سعر الفائدة الإسمي الثابت على السند ).
re : العائد المتوقع على الأسهم، ويتكون من الأرباح الموزعة على الأسهم بالاضافة إلى المكسب الرأسمالي على السهم، ( الفرق بين سعر السهم السوقي وسعر اصدار السهم ).
s : معدل التضخم المتوقع والذي يستخدم كمؤشر للعائد المتوقع من وراء السلع والأصول الحقيقية التي يرتفع سعرها مع التضخم.
* ملاحظة: تشير الاشارات تحت المتغيرات في الدالة على نوعية العلاقة بين الطلب على الأرصدة النقدية ( Md/p ) وكل متغير في الطرف الايمن.
التفرقة بين نظرية كينز وفريدمان للطلب على النقود: (1)
1- أدخل فريدمان كثير من الأصول في دالة الطلب على النقود كبدائل للنقود.
2- لم يعطي كينز اهتماما للسلع والأصول الحقيقية عند تحليله لمحددات الطلب على الأرصدة النقدية الحقيقية، ومن هنى لم يظهر مؤشر للعائد على تلك الاصول في دالة الطلب على النقود عند كينز، بينما فريدمان أدخل العائد المتوقع على السلع مقارنا بالعائد على النقود ( - rm ) كحد في دالة الطلب على النقد التي اقترحها، وتمكن فريدمان من صياغة الغرض الأساسي.<< إن التغيرات في الانفاق الكلي التي يمكن تفسيرها مباشرة بالتغيرات في كمية النقود >>.
3- كينز في دالة تفضيل السيولة أخذ العائد على النقود على أنه ثابت على الدوام ويساوي صفرا.وربما يرجع ذلك على النقود كعملة لا عائد مادي عليها، كذلك الودائع الجارية في الحسابات الجارية في وقت كينز كانت لا تعطي فوائد، ولكن الأمر يختلف عند فريدمان فقد شدد على أمرين:
الأول: العائد المتوقع على النقود ليست ثابتة، فعندما يرتفع سعر الفائدة في سوق الائتمان ( القروض وسوق السندات ) فإن البنوك تحقق مزيدا من الأرباح على قروضها ولجذب المزيد من الودائع، فإنها تدفع سعرفائدة أعلى الودائع حتى تستطيع زيادة حجم قروضها الجديدة المربحة، ونظرا لأن الصناعات المصرفية " البنكية" تنافسية، فغن العائد المتوقع على النقود التي يتم حيازتها كودائع مصرفية، يرتفع بإرتفاع سعر الفائدة على السندات والقروض وفي غياب هذه الظروف فإن المقدار (rb-rm) يبقى ثابتا نسبيا والنتيجة هي أن الطلب على النقود غير حساس للتغيرات في سعر الفائدة.
الثاني: الأمر يتعلق بإستقرار دالة الطلب على النقود بينما يرى كينز أن تقلب سعر الفائدة يصاحبه سرعة دوران النقد في نفس الاتجاه مما يعني أن دالة الطلب على النقود غير مستقرة

meryem2010
03-12-2009, 13:17
مرحبا ارجو منك من ترسل لي البحت الخاص بالنظريات النقدية وشكرا

meryem2010
03-12-2009, 13:49
مرحبا ارجو منك ان ترسل لي بحت حول النظريات النقدية علىmarouco2010@yahoo.fr

meryem2010
03-12-2009, 13:56
مرحبا ارجو ان ترسل لي بحت حول النظريات النقدية على marouco2010@yahoo.fr

noussy comstantine
03-12-2009, 18:07
جزيل الشكر لك اخي صاحب الموضوع واطلب منك اذا كان ممكن بحثي " النظرية الكلاسكية للتجارة الخارجية" و" النظرية النقدية لمارشال"
في اقرب وقت اذا امكن

noussy comstantine
03-12-2009, 18:10
جزيل الشكر لك اخي صاحب الموضوع واطلب منك اذا كان ممكن بحثي " النظرية الكلاسكية للتجارة الخارجية" و" النظرية النقدية لمارشال"
في اقرب وقت اذا امكن


هذا بريدي
d-teech@hotmail.fr

tidbatoul
05-12-2009, 10:47
اريد بحث النظريات النقدية الكلاسيكية والحديثة
tidbatoul@yahoo.com

sulaimano
10-12-2009, 10:47
لو سمحت ولضرورة القصوى وهذا الايميل الخاص ولك كل الشكر وأطيب التمنيات بالتوفيق لك وللأعضاء الكرام
ms_designer098@yahoo.com

youssouf009
08-02-2010, 11:39
السلام عليكم أخي الكريم بارك الله فيك على طرحك لهذا البحث وأرجو منك أن ترسله لي عبر ايميلي والذي هو:
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)
وسأكون ممتنا لك لأني بحاجة ماسة اليه بارك الله فيك ووفقك لعمل الخير

wisam.kaser
20-02-2010, 07:30
شكراإ
(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

مليكة رحمون
06-03-2010, 10:38
السلام عليكم ارجوا مساعدتي في الحصول على تعريف للنظرية النقدية المعاصرة لمارشال

libre32001
07-03-2010, 21:16
من فضلك أخي أريد بحث السوق النقدي

(تم حذف الإيميل لأن عرضه مخالف لشروط المنتدى)

sulaimano
08-03-2010, 22:06
بسم الله الرحمن الرحيم
من يريد بحث حول النظريات النقدية فليترك طلبه و سوف يصله في الايميل الخاص به انشاء الله
شكرا

نعمأخي أنا جداً مضطر على البحثوبأسرع وقت ممكن لوسمحت للضرورة القصوى ولك كل الشكر ووفقك الله

amineinps
08-04-2010, 12:18
السسسسسسسسسسسسسلام عليكم بارك الله فيك يا اخي على هذا المجهود أريد بحثا حول الأنظمة النقدية المعاصرة وجزاك الله خيرا هذا هو الايميل ديالي
amine-biaz@hotmail.com

youssouf009
19-04-2010, 10:41
youcef009@gmail.com

khairi
30-04-2010, 12:19
اريد بحث حول النضريات النقدية الحديثة
من فضلك و بارك الله فيك
وهذا هو email
skullmen00@hotmail.com

miss w19
01-11-2010, 17:37
hdhd1989@yahoo.fr
في الانتظار

leroi19king
02-11-2010, 19:02
khaled_king19@hotmail.fr

اماني ملك
18-11-2010, 20:06
سلام انا احتاج البحث في اقرب الاجال ان أمكن
melouka87@hotmail.fr
شكرا

TORRES
27-11-2010, 07:12
السلام عليكم من فضلك يا أخي أريد البحث وشكراTORRES1918@******SLIVE.COM

TORRES
27-11-2010, 10:06
السلام عليكم من فضلك يا أخي أريد البحث وشكرا

TORRES
27-11-2010, 10:08
عنواني الإلكتروني هوTORRES1918@******SLIVE.COM

TORRES
27-11-2010, 10:09
TORRES1918@******SLIVE.COM

dalouvic
29-11-2010, 17:59
السلام عليكم أنا أبحث عن النظرية الكلاسيكية للنقود من فصلك أحتاجه يوم الأربعاء e-mail senseless@hotmail.fr 1/12/2010

GHGH123
03-12-2010, 09:19
ارجوك اخب اريد اى معلومات في ما يخص بحت الدهب والتجارة الدولية ان امكن

foddahamadi90
08-03-2011, 09:57
foddahamadi90@gmail.com

foddahamadi90
08-03-2011, 10:07
سلام انا احتاج البحث في اقرب الاجال ان أمكن

foddahamadi90
13-03-2011, 10:32
أخي الكريم أنا بحاجة ماسة لهذا البحث من فضلك إن استطعت بعثه على البريد المرفق
foddahamadi90@gmail.com

hamdi50
18-03-2011, 14:54
أنا أبحث عن النظريات النقدية المعاصرة
hamdi50@live.fr

روحيa
30-04-2011, 06:08
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرييد بحـث جــاهــز عـــن الـــنــظريات النـــقديــة ضــــروري اليـــوم لأن التسليم باجر الأحد


هذا الإيمييل roooo7y85@hotmail.com


وشكرا جزييلا

روحيa
30-04-2011, 06:16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرييد بحـث جــاهــز عـــن الـــنــظريات النـــقديــة ضــــروري اليـــوم لأن التسليم باجر الأحد

هذا الإيميييل roooo7y85@hotmail.com


ووشكراااا جزيلا

روحيa
30-04-2011, 06:21
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرييد بحـث جــاهــز عـــن الـــنــظريات النـــقديــة ضــــروري اليـــوم لأن التسليم باجر الأحد

roooo785@hotmail.com

kaki07
30-12-2011, 12:35
بحث حول النظريات النقدية من فضلك اريد هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم 03جانفي2012 بحث حول النظريات النقدية وجزاك الله خيرا
الايميل:kaki_star@hotmail.fr

kaki07
30-12-2011, 12:38
بحث حول النظريات النقدية بحث حول النظريات النقدية من فضلك اريد هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم 03جانفي2012 وجزاك الله خيرا
الايميل:kaki_star@hotmail.fr

kaki07
30-12-2011, 12:44
بحث حول النظريات النقدية من فضلك اريد هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم 03جانفي2012 وجزاك الله خيرا
الايميل:kaki_star@hotmail.fr

kaki07
30-12-2011, 13:02
بحث حول النظريات النقدية بحث حول النظريات النقدية من فضلك اريد هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم 03جانفي2012 وجزاك الله خيرا
الايميل:kaki_star@hotmail.fr

kaki07
30-12-2011, 13:04
بحث حول النظريات النقدية بحث حول النظريات النقدية من فضلك اريد هذا البحث عاجلا لانني ساقدمه يوم 03جانفي2012 وجزاك الله خيرا
الايميل:kaki_star@hotmail.fr

fofo83
14-02-2012, 07:46
أخي الكريم أنا بحاجة ماسة لهذا البحث من فضلك إن استطعت بعثه على البريد المرفق
derradjifo@live.fr

faiza fifi
29-02-2012, 18:12
السلام عليكم، شكرا اخي .ممكن بحث حول النظريات النقدية
fazogirl@hotmail.fr

topdz
05-04-2012, 01:03
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
إخوتي الكرام أنا بحاجة ماسة إلى بحث حول مشكل السيولة النقدية


شكرا جزيلا

amine0135
06-04-2012, 21:21
اريد بحث حول النظرية النقدية التقليدية


amin0135@hotmail.fr

و شكرااااااااااااااا:12500114691:

دلوعة باباتي
10-05-2012, 12:42
هل استطيع الحصول على البحث


شكرا للجهودك رائعة

دلوعة باباتي
10-05-2012, 12:55
mmmvip@hotmail.com

شكراااا مقدمااا

جلال كادي
16-01-2013, 15:08
اريد بحث حول النظريات النقدية عاجل و شكرا على المساعدة الله يجازيك dj_tunechi@hotmail.fr

ka007dz
22-03-2013, 19:54
شكرا على الموضوع المميز و اتمنى النجاح في المستقبل
تشرفنا زيارتكم
site des comptables algeriens (http://www.lecomptable.net)